إعلان هام  |   عاجل: السبت اول ايام شهر رمضان المبارك   |   المصفري على قناه العالم   |   بيان صادر عن اجتماع اللجنة تنفيذية ل(تاج ) أغسطس 2009م   |   الرئيس البيض للـ بي بي سي لا تفاوض مع الا حتلال الا باشراف دولي   |   المهندس المصفري على قناه الشرقيه   |   ضرب المعتقلين السياسيين بسجن البحث الجنائي بالمكلا م/حضرموت   |   ((( الجنوب العربي وصعدة .. مذكرة الحرب )))   |   (عدن اليوم) تشييع جنازة شهيد الجنوب تتحول إلى غضب[13-8-2009م ]   |   الحرب السادسة في صعدة اليمن  | 

 آخر الأخبار 

كل ما ينشر لا يمثل بالضرورة وجهة نظر الناشر أو الموقع و لكن يعبر عن وجهة نظر المصدر سواء كان الموقع أو مصدر الخبر أو كاتب المقال أو الموضوع

ملاحـظـة:

اجعلنا المفضلة
للبحث في النيوز

بحث في الموقع بواسطة Google

تحرير - استقلال - سيادة

محتويات عامة

جرائم حرب

مساحات للإعلان
 


 
دردشة صوت الجنوب الفلاشية الجديدة


مظاهرات

عدد الزوار
تم استعراض
10096732
صفحة منذ May 2005

مشاريع ووثائق

 
أ-     مشاريع ووثائق لـ استقلال الجنوب العربي:

1-     بيان الاستقلال من بريطانيا30نوفمبر1967م

2-    بيان الاستقلال من اليمن ولانسحاب إلى الوضع السابق 21مايو1994م

3-    البيان التاسيسي ل  إشهار(تاج) 2004م

4-    البرنامج السياسي ل(تاج).

5-    رؤية (تاج) السياسية.

6-    أعــــلان عــــــدن: (أسس ومبادئ وثوابت قضية الشعب الجنوبي) 

 7-    بيان إشهار المجلس الوطني الأعلى لتحرر واستقلال الجنوب وإعادة دولته.

8-    مشروع البرنامج السياسي للمجلس الوطني الأعلى لتحرر واستقلال الجنوب وإعادة دولته.

9-    مشروع  البرنامج السياسي للهيئة الوطنية العليا لأستقلال الجنوب


ب-    مشاريع ووثاق ل يمننة الجنوب العربي وتسليمة لليمن:

1-    إعلان 29نوفبمر1989م في عدن بين الاشتراكي والمؤتمر

2-    اتفاقية 22أبريل 1990م بين الاشتراكي والمؤتمر

3-    وثيقة العهد والاتفاق

4-    برامج الأحزاب المشتركة بين الجنوب والشمال ومنها المشترك

5-    وثيقة الإنقاذ السياسي للنظام اليمني فدرالياً ل 7 من قادت الجنوب السابقين-
 


صور




مقالات
اضغط على الصورة لقرات المقال

في 7 يوليو2009م

د/ الحالمي:التعليق السياسي بمناسبة يوم الأرض7-7 لعام 2009

اليمن.. عندما تتحول الوحدة إلى احتلال احمد عمر بن فريد 26/6/2009م

مسرحية

سوفا يعود وطني وسوفا تشرق شمس الجنوب

(( التجمع الديمقراطي الجنوبي - تاج )) جسر الغاوين ظهورا ً والتهمة الخطيرة

التجمع الديمقراطي الجنوبي - تاج:الهجوم عليه لأنه مسكون في نيترون الهوية الجنوبية العربية

شعب الجنوب العربي يستعيد هويته من وحي معاناة ألمه

الوطن المحتل و الاستقلال الحتمي : بقلم الدكتور/ عبد الله أحمد الحالمي

وما النصر إلا من عند الله ... بقلم بوعمروما النصر إلا من عند الله ... بقلم بوعمر


للمزيد

حرب 1994م

الاعتصامات

تحقيقات

اضغط على الصورة لقرات التحقيق

محمدة بين مطرقة التخلف وسندان النسيان

اعمال المحتلون اليمنيين المشينة ضد الجنوب والجنوبيين في عاصمة حضرموت

سوق البلدية بكريتر صرح تاريخي عريق تعالت صرخاته


«الأيام» تستطلع الوضع التربوي بشبوة..

مديرية يافع سرار تفتقر إلى طبيب ومشاريع المياه

غزة والجفاف حديث الناس في يافع
للمزيد


 

مقابلات نص الحوار الكامل مع الرئيس الجنوبي حيدر العطاس في برنامج زيارة خاصة قناة

الجزيرة
صوت الجنوب/2009-04-13
الجزء الاول: 
بثت قناة الجزيرة مساء السبت الماضي الجزء الاول من الحوار الذي اجراه الاعلامي المعروف سامي كليب مع الرئيس الجنوبي المهندس حيدر أبو بكر العطاس في برنامج زيارة خاصة .
فألى نص اللقاء بجزءه الاول :
سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة .. لن نقول أين نجريها حرصاً على سلامة ضيفنا وفق طلبه




وحين كنت أزوره كان جنوب اليمن يعيش الأمرين يغلي على جمر التظاهرات وينذر بالأسوأ، وله قصة كبيرة مع جنوب اليمن وأيضا مع شماله فهو كان أول رئيس لحكومة الوحدة الوطنية اليمنية ثم أول وآخر رئيس لحكومة الانفصال .
حيدر أبو بكر العطاس في زيارة خاصة يروي ذكرياته للمرة الأولى لقناة الجزيرة .
حيدر أبو بكر العطاس : الوحدة سقطت في أربعة وتسعين سقطت بالحرب؛ الآن إذا نريد الوحدة فليتم التفاوض مع شعب الجنوب على أسس جديدة للوحدة، وأنا أعتقد الفيدرالية هي مخرج بالنسبة لليمن .
سامي كليب: الوحدة سقطت والفيدرالية هي الحل كلاماً سيثير لا شك الكثير من الاتهامات ضد حيدر أبو بكر العطاس ذلك أنه منذ مغادرته البلاد بعد هزيمة حزبه الاشتراكي في حرب عام 94 لم يعد إلى اليمن ولا تزال تهم الانفصال تلاحقه في منفاه الخليجي.
ابن الجنوب اليمني الذي بدأ حياته مهندساً وقومياً عربيا ووصل إلى أرفع المناصب السياسية لا يزال يعيش في المنفى حيث صورنا هذه الحلقة.
العطاس : شكراً أولا للجزيرة على إتاحة هذه الفرصة وشكراً لكم على برنامجكم المتابع؛ الهام جداً.
كان واحد بوده أن يعود إلى بلده منذ زمن طويل يعني ولكن الظروف حتى الآن غير مهيأة تسمح للمرء أن يعود إلى بلده ويعيش فيها حراً كريماً ويساهم بثقة ومسؤولية دون أن يتعرض لإساءات أو قسر في آرائه التي يتبناها في أي قضية من القضايا الوطنية أو الإقليمية أو الدولية.
الجزيرة : طيب حضرتك تبني على النوايا سيد عطاس يعني طبعاً الرئيس فتح الباب أمام عودتكم وقال انه لو شاؤوا أن يعودوا يمكن أن يعودوا هناك عفو عام .. يعني هل عدت وتعرضت لشيء ما، هل حاولت أم فقط تتكهن بذلك؟
العطاس : أنا لم أحاول ولكني شفت التجارب اللي أمامي.مثلاً ؟ كل الأخوة الذين عادوا بدون ذكر أسماء.
سامي كليب : لا .. يا ريت تعطينا مثل؟
كل الأخوة؛ الأخ سالم صالح، الدكتور ياسين سعيد نعمان وغيرهم من الاخوان اللي عادوا؛ لا أعتقد أنهم لم يتعرضوا لكثير من الإساءات أثناء عودتهم.
سامي كليب : يعني ذكرت السيد سالم صالح النائب السابق لرئيس الجمهورية يعني أول رئيس الحزب الاشتراكي كان عندكم في الجنوب سابقا تولى نيابة رئاسة الجمهورية مع علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية الحالي وذهبت أنا شخصياً وأجريت معه حواراً في قلب عدن .
العطاس : نعم أجريت معه حوار صحيح وهذا لا يعبر عن مكنونه ما في خوالج سالم صالح وغيره لأنه عايش في الجنوب ويشاهد يومياً ما يعانيه أهله وأقاربه وشعبه في الجنوب وهو يستقبل الطوابير الكثيرة من المواطنين الذين يقدمون له شواهد على حالة الانتهاك.
سامي كليب : يعيش ويستقبل ويرى جنوبيين ويساهم في العمل السياسي في عين المكان ولذلك أنا أسألك يعني حين يعود المرء هل هو شخصياً يتعرض لمضايقات لإزعاج معين هل ذلك يحول فعلاً دون عودتكم ؟
العطاس: نعم أنا أعتقد هكذا يعني انك إذا لم تقبل بخط معين أن تسير عليه سيكون من الصعب أن تتاح لك الفرصة لأن تكون حراً في سلوكك وتصرفك.
سامي كليب :خط التأييد للرئيس يعني ؟
العطاس : مثلا أنا أعتقد شيء من هذا القبيل إذا خرجت عن هذا الخط العام فأنت غير مرغوب فيك وبالتالي تتعرض إلى مشكلات في البلاد الثانية وطالما هذه الحالة موجودة في البلد من الصعب للمرء أن يعود أنا تلقيت اتصالات كثيرة، وأيضا العودة بالنسبة لي حقيقة هي ليست شخصية .. لا أريد أن أعود وقضية شعبي لا زالت غير محلولة أو ما في أفق لحلها .
سامي كليب : بس شعبكم في الداخل ؟
العطاس : شعبي في الداخل نعم لكن يبدأ يفتح أفق للحل وبعدين الناس ممكن تعود ممكن نعود لكن هو يرفض فتح أي حل للأفق ويعتبر أن ما قام به في 94 هو عين الصواب وهذا الخطأ انقلاب على الوحدة.
سامي كليب : فلنفترض انه سيد حيدر أبو بكر العطاس انه كل هذا الكلام موجود يعني هناك مضايقات وما إلى ذلك فلنفترض ذلك أليس من الأفضل أن تقف إلى جانب شعبك من الداخل وليس من الخارج يعني حضرتك بتعيش مرتاح؟
العطاس : لا أبداً والله الواحد مش مرتاح العيشة في الخارج ليس فيها راحة أبدا؛ القلق أكثر في الخارج لا يمكن ان الواحد إذا وجد إمكانية للعودة والمساهمة بإيجابية مع شعبه؛ سنكون في مقدمة الصفوف لكن لا يمكن أن يسمح لك مثلاً أن أعود الآن وأنحاز إلى الشعب في الجنوب ؛ بكل تأكيد ستتعرض الحالة الأمنية للخطر.
سامي كليب : طيب أربعة عشر سنة في الخارج .. سيستمر الوضع طويلاً ؟
العطاس : آمل أن لا يستمر حقيقة أنا لا أريد أن أستمر يوم واحد في الخارج بالنسبة لي .
سامي كليب : تأمل أن لا يستمر .. تراهن على الحركة في الجنوب ؟
العطاس : أراهن أن تفتح الحركة في الجنوب ويفتح الرئيس آفاق للحل .
سامي كليب : حيدر أبو بكر العطاس الذي تولى في ثمانينيات القرن الماضي شئون الرئاسة في الجنوب وكان رئيس لحكومة الوحدة مع الشمال ثم رئيسا لحكومة الانفصال في أعقاب حرب عام أربعة وتسعين ليس بالمسؤول العادي نظرا لتجربته السياسية الغنية بالأحداث والمواقف وما يقوله اليوم عن الرئيس علي عبدالله صالح له اسبابه الشخصية والأمنية والسياسية ذلك أن صالح كان قائد المعركة التي أطاحت بالحزب الاشتراكي وبالقيادات الجنوبية في حرب عام اربعة وتسعين حين كادت الوحدة تغرق باقتتال الطرفين الشمالي والجنوبي .
العطاس : الرئيس علي عبدالله صالح اختلف مع قيادة كانت تقود شعب الجنوب فليبحث من قبل الجنوبيين فليستفتي الجنوبيين لاختيار قيادة جديدة بعد الحرب يعمل معاها شراكة للوحدة الحقيقية طالما هو استثنى هذه القيادة أو اعتبر أن هذه القيادة غير صالح ان تكون شريكة في دولة الوحدة لكنه خطط أصلا لإقصاء هذه القيادة والهدف من ذلك هو إقصاء الشعب ونتج عن ذلك وذلك بارز بشكل واضح من خلال الممارسات تصفية كاملة لمؤسسات دولة الجنوب كان في هناك برنامج في اطار الوحدة هو الدمج التدريجي لمؤسسات البلدين لتكوين دولة الوحدة الجديدة بحيث يتم الأخذ بالأفضل لكن اللي حدث هو إقصاء كامل يعني تم تصفية للجهاز المدني لدولة الجنوب ليس لدمجه مع جهاز الشمال دولة الشمال ولكنه تصفيته تم تصفية المؤسسات العسكرية والأمنية بالكامل وهي تجربة سبقت بريمر في العراق والذي يعاني منها الآن العراق ربما بريمر استفاد من هذه التجربة اليمنية لكنه أوقع العراق في مأساة كبيرة جدا كما هو حادث الآن في اليمن.
سامي كليب : يعني اسمح لي لست هنا بصدد الدفاع عن أي شخص أن تشبه الرئيس ببريمر .
العطاس : لا أنا ما أشبهه ببريمر أنا أشبه الإجراء.
سامي كليب : في شخص نجح بالوحدة وصنع الوحدة صح بالدم صح بقتال لم يقصي الحزب الاشتراكي فلنكن واقعيين هو بالعكس الحزب الاشتراكي كان هناك طرف كبير يريد إقصاءه كان داخل حزب الإصلاح او في بعض القيادات الإسلامية هو عاد وسمح للحزب بان يعمل وعاد اليه العديد من مكاتبه وحتى الجريدة موجودة والحزب يعمل بقياد الدكتور ياسين نعمان ؟
العطاس : الشيخ عبدالله بن حسين الله يرحمه كان صادق في مذكراته عندما قال بعد تكوين الوحدة مباشرة استدعاه فخامة الاخ الرئيس وطلب منه تكون حزب جديد اللي هو حزب الاصلاح يضم الاسلاميين مع القبايل والهدف من تكوين هذا الحزب هو التنصل عن الاتفاقيات التي تمت بينه وبين الحزب الاشتراكي اليمني قائلا بالنص انه انا التزمت في بعض الاشياء مع الحزب الاشتراكي ولكني غير راضي على هذا الالتزام وبالتالي انتو ممكن تشكلوا الصوت الذي يمكن ان يعارض تنفيذ بعض الاتفاقيات الذي اتفقت والتزمت فيها مع الحزب الاشتراكي هذا يعطيك صورة عن انه في هناك تآمر من البداية ليس للوحدة ولكن للضم .
سامي كليب : ليس لصالح الاستشهاد دائما بما يقوله الشيخ عبدالله الاحمر رحمه الله زعيم قبائل حاشد رئيس البرلمان السابق لان هو قال عنك انك مهندس الانفصال اذا اعتمدنا على هذا الجانب ؟
العطاس : لا .. أقلك أنا لماذا قال الشيخ عبدالله .. الشيخ عبدالله في 93 أثناء الأزمة عندما شكلت لجنة لتقصي الحقائق برئاسة الشيخ عبدالله جلسنا في حوار معه وقلت للشيخ عبد الله ولكل الحاضرين بالنص انه ما يجري الآن هو استهداف للجنوب واستهداف للجنوب استهداف للحزب الاشتراكي اليمني الحزب الاشتراكي في اليمن لا يمثل أكثر من عشرين ألف ثلاثين ألف مواطن من الجنوب بينما شعب الجنوب أكثر من مليونين فالاستهداف للجنوب ولشعب الجنوب فقال الشيخ عبدالله مقولته المشهورة نعم الجنوب فرع والفرع يجب ان يعود للاصل طبعا هذا الكلام اللي قاله الشيخ عبدالله انطلاقا من هذا النقاش اللي حصل بيني وبينه وانا احترم الشيخ عبدالله في انه يطرح آراءه بشكل صحيح بعكس الآخرين.
سامي كليب : طيب التقيت به في خلال زياراته العديدة إلى السعودية كنت تجلس معه بعد الحرب.
العطاس : لا أبداً انا لم التقيه .
سامي كليب : ما هو السبب من قبلك كان الرفض أم من قبله ؟
العطاس : لا هو انا حقيقة اتصلت به عندما كان مريض في امريكا قبل عدة سنوات لم يرد علي لم يتحدث معي تحدث معي مجاهد ابو شوارب الله يرحمه اللي اغتيل يعني واعتبرت ذلك انه .
سامي كليب : أغتيل مجاهد أبو شوارب ؟
العطاس : اعتقد انه اغتيل في حادث سيارة .
سامي كليب : تعتقد أو معلومات ؟
العطاس :أعتقد وكما يعتقد غيري كثيرين .
سامي كليب : بس هذا اتهام انه اغتيل تبني اتهام على اعتقاد؟
العطاس : أنا اعتقد جار الله اغتيل ما قتلش يعني من قبل الإسلاميين كما يدعى ويحيى المتوكل انا اعتقد اغتيل وسعيد صالح اغتيل الله يرحمه من قيادات الجنوب بنفس الاسلوب اللي اغتيل به يحيى المتوكل .
سامي كليب : كمان يحيى المتوكل اغتيل .. العميد. طيب اسمح لي فقط لانه الكلام ليس سهلا الان حول هذا الموضوع ولدينا العديد من المواضيع الاخرى ولكن مهم يعني جار الله عمر كان القيادي الابرز على الاقل في مرحلة معينة في الحزب الاشتراكي الذي بقي في صنعاء وكان حتى يخزن القات مع الرئيس علي عبدالله صالح في بعض المرات واغتيل في مؤتمر عام لحزب الاصلاح الاسلامي امام شاشات الكاميرا تم اعتقال القاتل وحصلت محاكمة وما الى ذلك حضرتك لما تقول انه اغتيل ومجاهد ابو شوارب والعميد يحيى المتوكل وكأنك تشكك بكل الرواية التي قيلت حتى الان ؟
العطاس : والله لست انا الوحيد اللي يشكك في هذا الموضوع .
سامي كليب : لا .. بيهمني رأيك رأيك مهم ؟
العطاس : أنا اعتقد جار الله اغتيل والدليل انه لم يجري تحقيق دقيق في دوافع اغتياله ومن اغتاله .
سامي كليب : من اغتاله ؟
العطاس : والله انا اعتقد جهات كثيرة لا تريد جار الله ان يستمر بالدور الذي يقوم به انا اعرف بعض الاحيان الرئيس يريد ان يقدم على بعض الاجراءات الجيدة لكنه يلاقي صعوبات من اطراف الفساد من الاطراف التي استملكت ما بعد اربعة وتسعين لم تكن تملك شيئ ولكنها اصبحت تستملك الان تستملك الثروة والمال والارض وتريد ان تحافظ على هذا الاستملاك الغير مشروع .
سامي كليب : فلنتوقف عند هذه المسألة انه نفس الطرف اغتال جار الله عمر ومجاهد ابو شوارب ويحيى المتوكل؟
العطاس : هذا واحد من الاطراف اللي هو طرف الفساد الذي قتل جار الله عمر والفساد يعني فساد سياسي واقتصادي وفساد مالي.
سامي كليب  : جار الله عمر قتل في لحظة كان يحاول ان يجمع شمل تيار سياسي عريض من اليسار الى بعض الإسلاميين الى بعض الوحدويين الى حتى الناصريين والى ذلك يعني قتل لهذا السبب ؟
العطاس : لهذا السبب ولاسباب غيرها قبلها .
سامي كليب : اللي هي ماذا ؟
العطاس : اعفيني عن الاجابة عن دور جار الله ما قبل الوحدة .
سايم كليب : سيد حيدر كل مرة تجري حديثا تلفزيونيا تفجر ازمات وقنابل وتقول اعفيني من الاجابة ان كانت لديك دلائل تفضل فيها .
العطاس : أنا لم اعتذر عن إجابة عن اي سؤال لكن انا اعتقد فقط ممكن أشير إلى حاجة انه النظام في صنعاء اخترق النظام في الجنوب ما قبل الوحدة.
سامي كليب : بجار الله عمر ولا ضد جار الله عمر؟
العطاس : جار الله عمر كان له دور ممتاز ضد هذا الاختراق .
سامي كليب : فإذن جهاز امني اللي اغتاله يعني تابعا للسلطة ؟
العطاس :وانا اعتقد من غير الاجهزة اللي تنفذ هذا الاغتيال .
سامي كليب : طيب ومجاهد ابو شوارب ويحيى المتوكل ؟
العطاس : مجاهد ابو شوارب ويحيى المتوكل هو من الشخصيات الواعدة التي تضع نفسها كبدائل .
سامي كليب : عن الرئيس ؟
العطاس : نعم في السلطة يعني كبدائل يعني فعندما اختمرت لدى فخامة الاخ الرئيس وبعض قضية التوريث بدأ يصفي المسرح .
سامي كليب : ساعة تقول هو وساعة تقول جهاز عنده اعتمد هو ام ؟
العطاس : هو والجهاز شيء واحد النظام انا اقول النظام بكله شفت كيف فتصفية المسرح أمامه .
سامي كليب : متى اتصلت آخر مرة بالرئيس علي عبدالله صالح متى حصل اتصال بينكما .
العطاس : حصل اتصل بي هو في عشرين يناير .
سامي كليب : هو اتصل ؟
العطاس : نعم .
سامي كليب : ما هو السبب كان ؟
العطاس : والله يقول تعال نحاول نضع يدنا في يد بعض ونعالج الاوضاع بشكل صحيح فقلت له ابدأ يعني خطوة تقنعنا انه فعلا ممكن احنا نعود فقال لا اتركك من هذا هذا كله زوبعة وان هذا كله غلط وما فيش قلت له يعني كل هذا اللي يجري في الجنوب وتقلي ما فيش فكيف يمكن ترى الواحد يعود في مثل هذا الوضع عدم الاعتراف بالقضية.
سامي كليب : وانقطع الاتصال ؟
العطاس : لا .. تم تواصل الاتصال على أساس ان احنا نتواصل يعني .
سامي كليب : طيب تحدث الرئيس علي عبد الله صالح عنك في مرحلة معينة قال التالي انه "اموال الحزب الاشتراكي استولى عليها علي سالم البيض وصالح سيلي وهربا بها الى الخارج بالاضافة الى حيدر العطاس حضرتك رأس الافعى اللي سماه الشيخ عبدالله مهندس الانفصال وانا اذكر ما قاله الشيخ عبدالله ولكن مهندس الانفصال للمال " حضرتك قلت انه الرئيس قلت ان الرئيس كان في حالة غضب آنذاك حين قال مثل هذا الكلام ما كان سبب الغضب ؟
العطاس : سبب الغضب على المقابلة التي اجريتها في الحرة وقال هذا الكلام وهو لم يجد اي مكان الا وعبر عن زعله من المقابلة محليا او اقليميا او دوليا عن غضبه من هذا المقابلة التي جرت في الحرة وكل المقابلات التي اجريها وعلي عبدالله صالح يعرف جيدا من معه المال يعرف ان العطاس ليس له علاقة بالمال لا ايام الوحدة ولا قبل الوحدة ولا بعد الوحدة .
سامي كليب : طيب هذه اول مقابلة للجزيرة حسب ما فهمت حضرتك تدلي بشهادتك للتاريخ ايضا اليوم كان عند الحزب الاشتراكي اموال كثيرة قبل الحرب وذهبت هذا الاموال في مكان معين البعض قال نائب الرئيس السابق للوحدة علي سالم البيض اللي كان زعيم اليمن الجنوبي في مرحلة معينة البعض الاخر قال حضرتك البعض الاخر تحدث عن آخرين طيب هذه الاموال اين هي؟
العطاس : أولا انا لست من المخولين في التعامل مع اموال الحزب في هناك ثلاثة او اربعة اشخاص على رأسهم الامين العام للحزب هم المخولين في اموال الحزب فانا ليست لي علاقة بالحزب وبأجهزته وبأمواله باي شكل من الأشكال حسب المعلومات التي تتوارد انه السلطة استولت على الجزء الاكبر من هذه الاموال وربما بعض الاموال مع أطراف أخرى التي تمتلك حق التوقيع وحق التعامل مع هذه الاموال لكن الجزء الاكبر تم الاستيلاء عليه من قبل السلطة.
سامي كليب : طيب هذا اعتقاد او معلومات عندك معلومات اكيدة حول الموضوع ؟
العطاس : لا معلومات اكيدة ان السلطة استولت على الاموال .
سامي كليب : ممكن تعطيني مثال معين ؟
العطاس : استولت على أمواله في بعض البنوك استولت على أمواله الداخلية .
سامي كليب : مثلا ؟
العطاس : لانه الحزب لم يكن يخطط للحرب .
سامي كليب : لا مثلا اريد منك لو سمحت سيد حيدر مثالا واضحا تقول استولى في احد البنوك هل من بنك معين مثلا؟
العطاس : أنا اعتقد كما فهمت من بعض الاخوان في بنك اندسويس في مبالغ استولى عليها.
سامي كليب : مبالغ كبيرة؟
العطاس : ما عندي تفاصيل .
سامي كليب : تقول ان اللي كان مخول صاحب التوقيع ؟
العطاس : نعم .
سامي كليب : علي سالم البيض كان صاحب توقيع ؟
العطاس : علي سالم البيض كان واحد من .
سامي كليب : هو الذي اخذ الأموال ؟
العطاس : والله أنا لا استطيع أن اجزم هو أو غيره هو خمسة أشخاص أو ستة أشخاص مخولين بالتوقيع .
سامي كليب : حضرتك ما كان عندك توقيع ؟
العطاس : لا ما كنت بينهم انا .
سامي كليب : طيب لننهي هذه المسألة كيف تعيش في الخارج ؟
العطاس : أنا بعيش في الخارج كضيف عند الاخوة في المملكة العربية السعودية ؟
سامي كليب : بالسعودية يزعجك انك تعيش في بلد كنت بأفكارك وايدولوجيتك ضده عمليا ؟
العطاس : لا ابدا لانه انا شخصيا تكويني قومي عربي ودخل علينا الفكر اليساري قسرا في خمسة وستين وسبعة وستين لم نستوعبه ولم نتبناه بشكل كامل .
سامي كليب : يعني حضرتك اليوم لست اشتراكيا ؟
العطاس  : أنا لم اكون في أي يوم اشتراكي .
سامي كليب : كنت عضو في قيادة الحزب ؟
العطاس : كنت عضو في قيادة الحزب ولكن كان كثير من الاجراءات التي اتخذها تتعارض مع بعض مثلا كنت معارض قضية التأمينات كنت معارض قضايا كثيرة جدا اثناء فترة
الجنوب .
سامي كليب : إذن باختصار اليوم لست اشتراكيا ؟
العطاس : أعتقد هذا التغيير تم بشكل عام في منبع الاشتراكية الاتحاد السوفيتي والبلدان الاشتراكية تم التغيير وبالتالي كل .
سامي كليب : مع احترامي للتغير ولكن هناك حزب اشتراكي في اليمن هل حضرتك تنتمي الى هذا الحزب ام لم يعد لك أي علاقة به ؟
العطاس : أنا ليست لي علاقة تنظيمية هم بعد الحرب حقيقة اقروا استمرار الناس اللي في المنفى في عضوية اللجنة المركزية انا لم أعترض ولم أقبل فترك الأمر ولكن ليست لي اتصالات مباشرة  .
سامي كليب : وبفهم منك انك كنت اشتراكيا بالقسر في مرحلة معينة ؟
العطاس : حقيقة النظام اللي كان في الجنوب وكثير من القيادات وسبب الازمات التي مرت بالجنوب ابتداء من قحطان مرورا بسالمين مرورا بالاخ الرئيس علي ناصر عبد الفتاح .
سامي كليب : ذكرت أربعة اشخاص ثلاثة منهم اغتيلوا وفي شخص واحد يعيش في الخارج الرئيس علي ناصر؟
العطاس : سببها قضيتين قضية وحدة الحزب وقضية المنهج الاشتراكي كان في خلاف خفي شديد حول هذه القضيتين .
سامي كليب : حتى المنهج كان سبب اغتيالات ؟
العطاس : نعم .
سامي كليب :مثلا ؟
العطاس : كان سبب كثير يعني في اختراق كان للنظام في الجنوب والدفع بالنظام باتجاه أن يتبنى أفكار بعيدة عن الواقع الذي يعيشه الشعب.
سامي كليب : طيب حلو الرئيس علي عبدالله صالح انقذ الجنوب من مشاكل أهلية أيضا ؟
العطاس : بالعكس الجنوب بعد ستة وثمانين بدأ يستعيد توازنه بشكل صحيح وقراءة جديدة للواقع وبدأت تطرح الأفكار البرنامج فانا اعتقد عندما نادينا بالاصلاح في الجنوب في سبعة وثمانين وستة وثمانين دوائر في صنعاء تحركت وقالت ان تم الاصلاح في الجنوب فلن تتم وحدة.
سامي كليب: لم نستطع في خلال تصوير هذه الحلقة العثور على الكثير من الصور والوثائق لحيدر ابوبكر العطاس ذلك ان هذا القيادي اليمني الجنوبي فقد جل تاريخه الوثائقي في خلال وبعد الحرب التي اطاحت بحزبه في جنوب اليمن وفي ذاك الجنوب بدأ تاريخه فهو من مواليد حريضة في حضرموت فتح عينيه على الحياة عام 39م ترعرع في كنف عائلة ميسورة الحال ومتدينة ومنتمية الى المذهب الشافعي والده كان مهاجرا في اندونيسيا وناشطا في اكثر من مجال سياسي واجتماعي ولغوي وقد درس حيدر ابوبكر العطاس الهندسة الكهربائية في مصر لتعزز القاهرة عنده انتمائه القومي العربي وثمة من يقول ان اصل عائلته قد يعود الى الهند .
العطاس: لا ليس صحيح الاصول حضرمية مائة في المائة اصول عائلتي حضرمية مائة في المائة ووالدي هاجر الى مكه ومن مكه كان عمه مفتي في الحرم احد المفتين في الحرم ففي احد السنوات جاء السلطان جوهور وكان يبحث عن عالم وداعية ليكون يتولى القضاء في سلطنة جوهور فأخذ سالم بن احمد العطاس عم الوالد ليكون هذا المفتي وانتقل مع والدي الى جوهور ودرس هناك في جوهور ثم انتقل الى اندونيسيا .
سامي كليب : وعمل بتجارة أي مواد ؟
العطاس : عمل بالتجارة العامة وبتجارة وعمل عند مصانع وعمل تجارة عامة وعمل بشكل عام يعني
سامي كليب : يعني عشت طفولة ميسورة
العطاس : يعني نحن في حضرموت حقيقة كان وضعنا ما قبل الحرب العالمية كما يقولوا العائلة انا لم اشهده حقيقة كان وضع ميسور وطيب بعد الحرب العالمية حقيقة كان وضع صعب كان الاعتماد مائة بالمئة بعد الحرب على الارض فيه اراضي زراعية فيه نخيل فيه اشياء كان الناس يعتمدون عليها في حضرموت
سامي كليب : نعم وبعدها ذهبت الى القاهرة لدراسة الهندسة الكهربائية ؟
العطاس : بعدها درست الهندسة الكهربائية والوالد كان في اندونيسيا كان له نشاط كبير جدا يعني كان زار
سامي كليب : نشاط سياسي؟
العطاس : نشاط سياسي كبير يعني وكان من المدافعين عن قضية فلسطين ووحدة العرب وحدة الكلمة العربية وزار في فترة الرئيس نحاس كان فترة الرئيس النحاس وكان سعد زغلول باشا وطلب مدرسين من مصر ليدرسوا ابناء الجالية في اندونيسيا خوفا من ان تندثر اللغة العربية في اندونيسيا هناك
سامي كليب: حين يروي حيدر أبو بكر العطاس اليوم لأحفاده تاريخ والده وتاريخه الشخصي فإنما يتوقف لا شك طويلا عند تجربته في فترة الشباب المتاثر بحركة القوميين العرب التي انتمى اليها عام 60م ثم الجبهة القومية التي ناضلت ضد الاستعمار البريطاني فالقيادي الجنوبي كان لا يزال في العشرين من عمره حين دخل معترك النضال والسياسة متأثرا خصوصا بنكبة فلسطين وصراع اهلها ضد المنتدب أو المحتل
العطاس: الشباب في ذلك الوقت كان يبحث عن ذاته يبحث عن مخرج وكانت النكبة حقيقة هي احد المؤثرات في كل الشباب نكبة فلسطين يعني وحركة القومية العرب كانت من المنادين لتصحيح وضع النكبة الذي حدث لان تصحيح وضع النكبة اذا تم فعلا بأسس صحيحة ووقت مبكر كان جنب الأمة العربية كل هذا الوضع الذي هم يعيشوه وكان هذا الطموح حقيقة موجود عند الشباب
سامي كليب : عملت في المقاومة كنت في المقاومة؟
العطاس : لا ما كنت انا كنت طالب حقيقة كنا اول في حضرموت كان مفروض أن نبتعث إلى بريطانيا قمنا بمظاهرة طلابية في 62 في المكلا عند زيارة الوالي والي عدن حاكم عدن البريطاني الى حضرموت كان يريد ان يضم حضرموت الى الاتحاد الفدرالي ونحن كنا نقاوم الشباب كان ذلك الوقت يقاوم كل المشاريع الاستعمارية بدون ان يبحث فيها حقيقة وحرمنا من الابتعاث في بريطانيا فابتعثت عن طريق حركة القومية العرب الى القاهرة وكانت علاقتهم بمصر جيدة وحرمنا من البعثات الخارجية كنت انا في رابطة الطلبة اليمنيين سكرتير رابطة الطلبة اليمنيين بدأت الجبهة القومية نشاطها الكفاح المسلح كنا نسندها في المجال الطلابي وفي المؤتمرات نحضر نيابة نمثلهم وحضرت المؤتمر الاول للجبهة القومية الذي عقد في تعز في يوليو عام 1965م وهذه اول زيارة لي لليمن رحت في 1965 إلى صنعاء ومن صنعاء سافرنا من القاهرة بطائرة حربية عسكرية
سامي كليب : شفت أول زيارة لتعز وليس لليمن ؟
العطاس : لصنعاء أول نزلت الطائرة بنا في صنعاء ثم نزلنا إلى تعز
سامي كليب : طيب فيما بعد توالت المناصب يعني فقط نذكرها على سبيل الاشارة انضممت الى الجبهة القومية لتحرير جنوب اليمني عضو اللجنة المركزية للتنظيم السياسي للجبهة القومية عضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني 85 بدأت تترقى في الحزب عضو في المكتب السياسي منذ مؤتمره الاول حسب ما فهمت فيما بعد رئيس وزراء ثم في فبراير شباط 86 رئيسا لهيئة مجلس الشعب الاعلى منصب شرفي ولكن تقريبا مما ثبت رئيسا رئيس الجمهورية ورئيس لوزراء اول حكومة في الوحدة وهذا شرف كبير طبعا كان ولكن رئيس وزراء اول حكومة انفصالية كمان كيف هذا التناقض بين الحكومتين يعني
العطاس : حقيقة التاريخ حوادث وحوادث متتابعة بالنسبة للان انا كنت وزير في الجنوب وساهمت كثيرا في أثناء تولي هذا المنصب وثم عينت رئيسا للوزراء في الجنوب ثم رئيسا لهيئة رئاسة مجلس الشعب كما ذكرت وبذلنا جهود وفتحنا علاقات واسعة مع الدول العربية وقمت بزيارات لحوالي ثلاثة عشر دولة عربية في فترة زمنية قصيرة
سامي كليب :إبتداء من أي سنة ؟
العطاس : ستة وثمانين
سامي كليب : فقط من يذكر 86 سيد حيدر أبو بكر العطاس اسمح لي بالسؤال ولو المقاطعة يذكر المجزرة التي حصلت داخل الحزب الاشتراكي طبعا كتب عنها الكثير وقيل عنها الكثير ولكن حسب ما فهمت انه حضرتك ما كنت موجود في عدن كيف صودف انك كنت في الخارج؟
العطاس : نعم كانت عندي زيارة للصين ضمن برنامج الزيارات قمت بعدة زيارات بعدما توليت رئاسة الوزراء لعدد بدأتها للجمهورية العربية اليمنية زرتها زرت الرئيس علي عبدالله صالح وأنا رئيس وزراء هناك وزرت عدد من الدول من ضمنها الصين لبحث العلاقات الاقتصادية فيما بيننا وعلى الطريق ايضا قمت بزيارة للهند
سامي كليب : يعني 86 كان اول لقاء مع الرئيس علي عبدالله صالح مباشر؟
العطاس : في 85م
سامي كليب : تذكر ماذا جرى في اللقاء كان ودي كان منفتح
العطاس : كان لقاء ودي قال لي انتم تجتمعوا في المكتب السياسي وبعد المغرب بعد اجتماعكم أنا عندي كل المقررات
سامي كليب : والله ؟
العطاس : نعم
سامي كليب : كان خارق المكتب السياسي بجواسيس؟
العطاس : نعم قال لي هذا الكلام
سامي كليب : هذا قوة منه او ضعف منكم؟
العطاس : والله اعتقد تساهل مننا تساهل تجاه لأنه كان فيه هناك الأجواء الثورية والأجواء يعني تخفي عن الواحد
سامي كليب : كان فيه فوضى كبيرة يعني كمان ؟
العطاس : كان فيه مشكلة حقيقة
سامي كليب : طيب كان معروف الشخص الذي كان يوصل التقارير الى المكتب السياسي ؟
العطاس : كانوا كثيرين أنا أعطيك مثل كنت في 87 ايضا في زيارة ثانية قبل الوحدة الى الجمهورية العربية اليمنية وتحاورنا مع الرئيس علي عبدالله صالح حول موضوع الوحدة فقالوا نحقق الوحدة وكانوا قد طرحوه في لقاء 86 في ليبيا فقلت لهم نحن نخطوا الى وحدة سياسية نحن نقفز في الهواء اذا تريدوا وحدة حقيقية دعونا نعمل برنامج نوحد الشطرين بشكل صح نوحد اقتصاد نوحد سياسه نوحد برامج نوحد اشياء كثيرة والان في الجنوب فيه انفتاح تغير الوضع يعني السابق قالوا لا الوحدة سياسية قلنا لهم الوحدة قفز على الواقع نحن لا نقرر فاتفقنا انه نصيغ اتفاق على اساس نعمل برنامج لمدة خمس سنوات ملزم للشطرين يهيأ للوحدة وكلف وزراء الوحدة يحيى العرشي وراشد محمد ثابت اصله شمالي وهو وزير في الجنوب وزير وحدة عن الجنوب
سامي كليب : نعم وضع كتاب من سنوات حول كل هذه القضايا
العطاس : لما راحوا يصيغوا البرنامج اجو لنا بعد فترة انه يحيى اشتكى ان راشد يريد ان يفشل الموضوع راشد الذي هو محسوب علينا انه نحن المشروع بتاعنا يعني شفت كيف وفعلا افسده
سامي كليب : كان يعمل مع الشمال
العطاس : اعتقد انه كان واحد من المخترقين وعندما طالبت بفصله عندما عدت الى الجنوب تصدو لي كل الاخوان في الجنوب طلبت وقدمت مشروع قرار  حتى حين حصلت الحرب لاحقا تبين انه بعض القيادات العسكرية كانت تعمل لصالح الشمال؟ في اختراق رهيب في اختراقين اختراق ماقبل واختراق بعد الوحدة
سامي كليب : وأنتم كنتم مخترقين الشمال والا لا ؟
العطاس : كان في اختراق لكنه كان كما يبدو ضعيف
سامي كليب : كان عندكم ناس مقربين من الرئيس ؟
العطاس :يبدوا كان ضعيف كان اختراقنا ضعيف في راشد كتب في احد مقاله في الشرق الاوسط عن مباحثات الوحدة في 89 عقدنا الاجتماع الرسمي كسلطة من الجنوب ومن الشمال سلطتين وطرحنا موضوع الكونفدرالية والاخوان في الشمال طرحوا موضوع الفدرالية ولم نتفق وانتهى الاجتماع على اساس نعاود فترة اخرى ثم فاجئونا الاخ علي البيض سامحه الله والاخ علي عبدالله صالح بالانتقال الى مشروع الدستور اللي هي الوحدة الاندماجية ووضعوا ناس مش ملك يعني فعلا لان موضوع الوحدة يعني في ظل الاجواء هذه كان حلم عند الناس لكن مايفهموش يعني
سامي كليب : كان بده التدرج يعني ؟
العطاس : كان بده التدرج الانتقال التدريجي فعلا
سامي كليب: حين أتحدث انا يلفتني دائما سيد حيدر انه حين اتحدث عن الرئيس علي عبدالله صالح وعن نائبه السابق علي سالم البيض وكأنك تضع الرجلين في نفس مكان الخطأ وكأنك تقول الرجلان يتحملان المسوؤلية ليس ان علي سالم البيض الذي كان في مرحلة معينة مسؤلك المباشر وكنت حليفة المباشر يتحمل مسؤولية اقل
العطاس : والله الكل يتحمل مسوؤلية اول يتحملوا مسوؤلية في انتقاء القفزة الكبيرة التي عملوها بتوقيع مشروع الدستور وهو توقيع غيردستوري بالمناسبة يعني لان علي البيض لم يمثل السلطة في الجنوب يعني لايمثل السلطة في الجنوب
سامي كليب : طيب لايقبل الحكم شو السبب انه قبلته ؟
العطاس : طبعا الأجواء الثورية الحلم الوحدة حقيقية نريد فقلنا يمكن ان ننتقل الى الوحدة وممكن في امل ان نبني نظام.
سامي كليب : طيب عال ولكن كان عندكم قدرة بمرحلة معينة ان تقولوا لا لزعيمكم آن ذاك على سالم البيض
العطاس : والله انقسمت اللجنة المركزية والمكتب السياسي
سامي كليب : لأنه حضرتك في مرحلة معينة رغم انه اتهمت بانك واياه في سلة واحدة ولكن كنت تنتقده
العطاس : كنت انتقده نعم وانتقده حتى على اسلوب المعالجات التي بعد الوحدة نحنا عندما دخلنا في الوحدة
سامي كليب :حصل صدام مباشر بينك وبينه ؟
العطاس : حصل نقاش يعني وانتقدته في الجرايد يعني في الصحف وحاول الاخوان في صنعاء ان يستغلوا هذا التناقض حتى في بين وبينه ولتعميق الخلاف هما يعيشوا على تعميق الخلافات كما يجري الان
سامي كليب: التسأهل لم يساعد فقط الشمال اليمني على اختراق الجنوب كما يروي ضيفنا القيادي الجنوبي السابق حيدر ابوبكر العطاس وانما ادى الى اقتتال اهل البيت الواحد والحزب الواحد والمنطقة الواحدة في الجنوب وحين يذكر العطاس عام 86 فإنما يتذكر تلك اللحظات الدموية المأساوية التي عرفها ذاك التاريخ فإن ذاك وصل الصدام بين قيادات الحزب الاشتراكي الى حد ارتكاب مجزرة داخل مقر الحزب صفى الرفاق رفاقهم ونجى العطاس لانه كان في زيارة رسمية الى الهند
العطاس : أنا انهيت زيارتي الى الهند وبدأنا نتجهز للخروج الى المطار للسفر الى الصين والوفد التمهيدي قد سبقنا الى الصين يعني بالنسبة وانا اهم بالنزول من الفندق فيتصل مندوب رويتر فقالوا رويتر على الخط فقلت لهم انا نازل واذا معه سؤال على الطريق انا فبلغونا انه مايريد منك سؤال ولكن يريد ان يعطيك بعض المعلومات يخبرك شيء فاخذت التلفون فقال لي هل وصلك ماحدث عدن قلت له ماذا حدث قال لي كذا كذا مباشرة انا الغيت الزيارة وحاولت اجري اتصالات للاسف انقطع الخط
سامي كليب :لمن اتصلت اول اتصال بعد المجزرة ؟
العطاس :حاولت انا اتصل حقيقة بالداخل فوجدت الاتصالات مغلقة جأتني بعدين اتصالات كثيرة من جملتها اتصال من الاخ الرئيس علي عبدالله صالح ارسل سفيره فيدعونا الى صنعاء.
سامي كليب : في الهند ؟
العطاس : وانا في الهند يدعونا الى الذهاب الى صنعاء فاعتذرت ونزلوا علي بيان في المؤتمر الشعبي العام بالمناسبة انه اعتذرت لانه يعني في خطة ضد الوحدة لانه واضح الدور في العملية فاعتذرت ما ذهبت وطلبت مني عدة دول أخرى زيارتها اعتذرت
سامي كليب :مين دول اخرى مثلا ؟
العطاس : يعني كثير من الاصدقاء رحبوا بي
سامي كليب : في دول خليجية مثلا ؟
العطاس : في دول خليجية وغير خليجية
سامي كليب : السعودية، الكويت، أبوظبي ؟
العطاس : الإمارات تحديدا الشيخ زائد الله يرحمه يعني .. لكن فضلت انا اذهب الى الاتحاد السوفيتي.
سامي كليب : من الاتحاد السوفيتي الى الولايات المتحدة الامريكية امتدت علاقات ضيفنا رئيس الوزراء اليمني السابق حيدر ابوبكر العطاس وفي تلك العلاقات سنعرف في الحلقة المقبلة كثيرا عن اسرار الحرب والانفصال في اليمن لكن قبل ان اودعه هذه المرة سألته عن سر ذاك اللقاء الذي جمعهم مؤخرا في دولة خليجية مع الزعيم الجديد لقبائل حاشد الشيخ حميد الاحمر والرئيس اليمني الجنوبي السابق علي ناصر محمد الذي ورث الزعامه عن ابيه الشيخ عبدالله فهل ان الشيخ حميد قطع الخيط التحالفي السحري الذي طالما ربط والده بالرئيس علي عبدالله صالح.
العطاس: والله أنا التقيت الشيخ حميد عده مرات يعني وبين علاقات ودية وتفهم طيب يعني فيما بيننا لمصلحة اليمن واخراج اليمن
سامي كليب : وكان في احد اللقاءات الرئيس علي ناصر محمد ؟
العطاس : وكان في أحد اللقاءات نعم الرئيس علي ناصر محمد
سامي كليب : شو هدف هذه اللقاءات ؟
العطاس : والله هو يعني المساعدة في اخراج اليمن من المأزق الذي تمر به يعني ومحاولة تنسيق الجهود بين كل الاطراف السياسية وقلنا لهم نحن نقوم بدور مساعد يعني الظروف وتهيئة الظروف وانه فعلا لا نريد المشترك والقوى تتعارض مع بعض لأنه هذا تستفيد منه السلطة فقط يعني.
سامي كليب : ثمة من يقول ان الشيخ حميد ربما أكثر تعبيرا عن معارضة السلطة الحالية مما كان عليه والده رئيس البرلمان وزعيم قبائل حاشد الشيح عبدالله هل تشعرون بذلك في خلال لقاءاتكم مع الشيخ حميد هل تشعرون بانه يتوجه اكثر صوبكم صوب المعارضة ويريد ان يعارض النظام القائم حاليا.
العطاس: نعم انا لمست حقيقة من الشيخ حميد انه لديه توجهات وطنية حقيقية وفي احد الحوارات.
سامي كليب : وطنية الآخرين مش خونه يعني ؟
العطاس: لا مش خونه لالا .. يعني يريد أن يبني دولة نظام وقانون وفي احد الحوارات قال انا لايشرفنا ان احصل على حقوقي كمواطن من خلال القبيلة لكن من خلال الدولة عندما تقوم فيه نحن نريد ان نسعى لايجاد دولة نظام وقانون في اليمن بدون ايجاد دولة ونظام قانون في اليمن انا لايشرفنا ان يكون في هناك عمل من خلال القبيلة لان هذا لن يفيد ويسمح بتطور اليمن.
سامي كليب : طيب حتى الرئيس علي عبدالله صالح في لقاء أخير قال انه انا لم تأتي بي القبيلة إلى رئاسة الجمهورية.
العطاس : والله شوف الكلام شي والممارسات شيء آخر والشيخ حميد هو الآن أمام محك يعني فيما يطرحه من مقولات سواء أثناء الانتخابات الرئاسية الأخيرة أو في ما يطرحه الآن في وغيره بالنسبة هل فعلا يريد ان يمارسوا ويتعاونوا مع كل القوى لبناء نظام يحترم شعبه يسمح بتطور شعبه تطور حقيقي أنا في احد اللقاءات مع حميد قال لا يشرفنا انه ما في أي مشروع تنموي في اليمن يمر إلا إذا كان الرئيس شخصيا موافق عليه ويعرف لمن حصيلة هذا المشروع بتذهب هل ستعزز هذه الشخصية اللي بيذهب إليها حصيلة المشروع تعزز نظامه او ستكون معارضة لنظامه.
سامي كليب :طيب لكن الشيخ حميد يعني ربما يسعدنا استضافته في هذه البرنامج هو أيضا عنده مشاريع كثيرة يعني واخد موافقة الرئيس عليها يعني.
العطاس : طبعا هذا النظام المعمول به الان ما في اي مشروع يمر الا لازم موافقة الرئيس موافقة الرئيس.
سامي كليب :يعني اذا كان يعترض لماذا يقبل اذا كان معترض على المبدأ لماذا يقبل أن يأخذ المشاريع بهذه الحالة.
العطاس: والله هو الوضع النظام اذا ما اخذش المشاريع الآن بيبقى يعني خارج اللعبة السياسية.
سامي كليب : حددتم أهداف معه للتحرك المقبل؟
العطاس : والله لم يقطع الحوار شوط كبير حقيقة نحن نطمح في ان اللقاءات تتم مع قيادات اوسع من المشترك مع وهذا مانرتب له يعني
سامي كليب : في لقاءات مقبلة ستحصل في الخارج؟
العطاس : والله نعم في وعد بلقاءات في الخارج ان شاء الله يعني تحضرها قيادات من المشترك لانه حقيقة الوضع خطير
سامي كليب: ولكن اسمح لي سيد حيدر ابوبكر العطاس يعني حضرتك موجود في الخارج منذ أربعة عشر عاما وقد يسأل أي سأل ان كان في الشمال اوفي الجنوب انه انتم شو عملتم للجنوب يعني غير بعض التصريحات من وقت لاخر غير بعض الخطابات غير بعض اللقاءات التي لم تثمر في الواقع اي شيء ماذا فعلتم لابن الجنوب واحد ولليمن اثنين خلافا لماكان قائما يعني على مدى سنوات طويلة كان الوضع تقريبا مستقر في اليمن في بعض المشاريع الاقتصادية بدات تنمو حتى النفس القبلي بدأ يخف يعني لم يعد نسمع بالكثير من المشاكل القبلية التي تحصل باستثناء ما حصل مع جماعة الحوثي في صعدة طيب قد اسألك عن هذا الموضوع بعض لحظات ولكن انتم ماذا فعلتم للجنوب
العطاس : بالعكس نحن طبعا الناس المطلوب بالفعل هو الناس الذي يمسك زمام الامور زمام السلطة اللي يعمل شيء للناس اما اللي في المعارضة ماذا تطلب منه ان يفعل وهو غير ان يوعي الناس لمايحدث من احداث ويناضل من اجل التغيير حتى هذا النضال السلمي من اجل التغيير يقمع.
سامي كليب : إلى اين سيصل وضع الجنوب برأيك ؟
العطاس: أنا اعتقد الجنوب قد يطول نضاله ولكنه سيحصل على حقوقه قد يقمع هذا الجيل ولكن سياتي جيل اخر سيجد نفسه فعلا في وضع ومسؤولية لكن انا اعتبر هذا الجيل هو جيل المسؤولية التاريخية.
سامي كليب : ممكن مايحصل قد يؤدي بالحظة معينة الى الانفصال مجددا.
العطاس : أنا أمل انه لا يحدث هذا الشيء.
سامي كليب : الخطر قائم؟
العطاس : الخطر قائم بسبب سياسة السلطة ونهجها.
سامي كليب: الحديث عن السلطة سيقودنا في الحلقة المقبلة مع حيدر أبو بكر العطاس لفتح ملف الحرب والانفصال فهو كان في صلب القرار أو ربما كان مهندس بعض القرارات وفق ما أتهم من قبل هذه السلطة إلى اللقاء في الأسبوع القادم ..
عن المصدر اون لاين
 
-أعد الحوار للنشر: صادق أمين، يوسف عجلان




الجزء الاخير مع فضائية الجزيرة .. العطاس : مقتنع تماما بقرار الانفصال !


استكمالا للحوار الذي اجرته فضائية الجزيرة في برنامجها ( زيارة خاصة ) للاعلامي سامي كليب بثت امس الحلقة الثانية والمتممة للحلقة الاولى التي اذاعتها السبت الماضي ونشر محتوياتها المكلا برس سابقا .
وهنا ننشر الحلقة الثانية حرفيا كما رصدها المحرر بالموقع علاء صالح :
سامي كلييب : مرحباً بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة ... حتى اليوم لم تعرف تماما بعد أسباب الحرب والإنفصال في اليمن عام 94 .. ضيفنا اتهم من قبل أعلى المراجع اليمنية تارة بأنه مهندس الانفصال وتارة ثانية بأنه رأس الأفعى ولكن هو ماذا يقول ؟ ماذا يقول رئيس حكومة الوحدة الوطنية اليمنية سابقاً ورئيس حكومة الانفصال حيدر أبوبكر العطاس في حلقة ثانية وأخيرة معه من زيارة خاصة ؟.
الوحدة والحرب والانفصال ثم الوحدة .. مراحل مر بها اليمن قبل أن يستقر شأنه على ما هو عليه اليوم وقد كان لضيفنا رئيس الوزراء اليمني السابق حيدر أبوبكر العطاس دورا في كل ذلك وسوف نكتشف معه في هذه الحلقة الثانية والأخيرة ماذا كان دور الأمريكيين وبعض دول الجوار ولماذا عجز المؤتمر الشعبي العام بقيادة الرئيس علي عبدالله صالح والحزب الاشتراكي بقيادة نائب الرئيس علي سالم البيض عن وأد الحرب .. الوحدة أرادها الجميع ولكن كل طرف وفق منظوره وكان منظور ضيفنا أن تتم الوحدة بالتدرج ماذا يذكر ؟
العطاس : أنا اذكر أن المكتب السياسي قبل اتفاق نوفمبر 89م بحوالي شهر شكل لجنة برئاسة سالم صالح محمد وأنا كنت عضواً فيها والدكتور ياسين وجار الله ومجموعة من الإخوان لبحث الموضوع قبل موضوع الحديث حول الوحدة واستخلصت الدراسة انه ما فيش وحدة يجب أن تتم قبل عشر سنوات وإذا أردنا وحدة يجب أن نهيئ لها بشكل كامل.
سامي كليب: هذا أي سنة ؟
العطاس : هذا في سنة 87 بعد 86 يعني وجلسنا في مكان اعتزلنا لفترة من الوقت للحوار والنقاش.. شفت كيف .. حول هذا الموضوع . وخرجوا بهذه الوثيقة ويذكرها الأخ سالم صالح وكل الاخوان .. انه مافيش وحدة ثم يتجاوز هذه الوثيقة الأخ علي سالم البيض ويذهب إلى الوحدة مباشرة بعد أن تم .....
سامي كليب : ممكن تقول لي حتى لو قاطعتك ايش كانت دوافعه؟
العطاس: علي سالم ؟
سامي كليب : ايه .. لتخطي يعني أبرز قيادات الحزب الاشتراكي والذهاب باتجاه الفورية
العطاس: علي عاطفي كثير يعني وانفعالي في كل سلوكه وهو زميل دراسة ولكن فعلا عاطفي في كثير من تصرفاته .. في كل سلوكه ويندفع فعلاً وربما عنده احساس كذا ان الوحدة ممكن أن نبني نظام جديد يستفيد منه كل الشعب اليمني .
سامي كليب: على كل حال كان عندكم جميعاً في الجنوب تحديداً في بعض قيادات الحزب الاشتراكي شعور جدي بأن الوحدة ستؤدي إلى طرح الجنوب اذا صح التعبير الايدلوجي والفكري والإداري على الشمال بما معنى انه قد تسيطرون ولو فكرياً وإدارياً على البلاد ؟
العطاس: كان هدف السيطرة ما كان موجود عند الجنوبيين كان موجود انه فعلاً نحن نبني دولة حقيقية يستفيد منها الشعب اليمني قاطبة في الجنوب وفي الشمال يتطور فيها العمل دولة نظام ودولة قانون .
سامي كليب : طيب بموضوع الوحدة مثلاً في كتاب حرب اليمن 1994 الأسباب والنتائج يقول أحد أبرز الكاتبين وهو مايكل هدسن أعتقد أن شهادته لم يشكك بها أحد في هذا الكتاب على الأقل حتى الآن .
يقول ان هناك مشكلات كبيرة تواجهنا .. حضرتك قلت لكن من الواضح انه كان لدى العطاس ـ يقول ـ بعض التحفظات حول المشاركة مع نظام صنعاء وقال (يعني بيحكي عنك) ان هناك مشكلات كبيرة تواجهنا التخلف والقبلية والطائفية والاختلافات الاجتماعية الاقتصادية وتحذر بنوع خاص من التطرف الديني وفيما صرح ان الحزب الاشتراكي اليمني رحب بالاخوان المسلمين في النظام السياسي التعددي الجديد أشار وهو يتحدث عنك دائما إلى أن الترحيب يعتمد على إحجام الاخوان عن وصف سائر الأحزاب كالحزب الاشتراكي بأنهم خائنون أو كفار والسبيل إلى معالجة هذه المشكلات برأيه امتداد نظام الجنوب إلى فوضى الشمال .
العطاس : صحيح حقيقة أنا كان فعلاً عندي هذا التحفظ من البداية على قضية الوحدة .. في الجنوب كان في نظام دولة نظام وقانون بصرف النظر عن كل المشكلات التي تذكر حتى الصراعات التي كانت موجودة كانت موجودة في إطار الحزب في إطار القيادة لم تخرج للشعب بينما في الشمال كان في اقتتال قبلي يومياً في كل المناطق.
سامي كليب : ولكن هذا هو في الواقع المشكلة الأساسية سيد العطاس يعني من ينظر إلى الجنوب يعني أنا لو كنت مواطن يمني عادي وسمعت بكل الاقتتال الذي حصل عند أهل الجنوب وفي قيادة الحزب الاشتراكي لايصدق انه كان في نظام حتى ولو كان النظام في مستوى الإدارات وما إلى ذلك هنا أيضا التشكيك قام بشأنكم يعني نحن نتحدث عن فوضى الشمال .
العطاس : شوف اللي حصل هو حصل كل هذا الاقتتال حصل في إطار الحزب لم يخرج للشعب يعني لا تجد قبائل تتقاتل
سامي كليب : ولكن الشعب كان ضحية آلاف القتلى.
العطاس : آلاف القتلى لكن هم كلهم حزبيين معظمهم من الحزبيين الأغلبية من الحزبيين بالنسبة بسبب التوتر الحزبي بسبب عدم الشفافية كانت موجودة كان في خلافات خفية حول كثير من المسائل وفعلا يعني النظام في الجنوب يختلف تماماً عن النظام في الشمال في هناك أمور كثيرة تحتاج إلى وقت حتى أنك تسويها بحيث انك فعلاً تبني وحدة حقيقية حتى لما تم الإعلان عن الوحدة يقولوا انه استحدثوا منصب نائب الرئيس وهو موجود في الدستور .
سامي كليب : غير موجود في الدستور؟
غير موجود في الدستور أصلاً فكرة الانتقال إلى الدستور هو خطأ يعني بالنسبة لأن الدستور تم إعداده في فترة زمنية متقدمة قبل حوالي عشر سنين أو أكثر من إعلان الوحدة فكان الدستور بحاجة إلى مراجعة وكان الدستور وضع حقيقة بآمال ان الوحدة ممكن أن تتحقق بشكل صحيح وانه فعلاً الأوضاع في الشمال ممكن ان تتقارب خلال الفترة التي كان يعد فيها الدستور ولكن لم يحدث ذلك وبالتالي جمد الدستور وشكل شيء اسمه المجلس اليمني الأعلى الذي رأسه الأخ الرئيس علي ناصر محمد وعلي عبدالله صالح كبديل للوحدة ويتم في هذا المجلس مناقشة الأوضاع اليمنية وتهيئة الظروف لقيام الوحدة اليمنية وفجأة حصل هذا الانتقال عندما وقع اتفاق نوفمبر 89م أنا كمان طالبت في وثيقة انه يجب أن نفتح مشروع الدستور للنقاش لأنه في قضايا غير صحيحة الآن نحن بنتحد شعب الجنوب شعب عنده أرض ومساحة وثراوت لكنه قليل العدد والشمال كثير العدد .
سامي كليب :طيب عال أنا معك يعني سأتبع منطقك على الأقل بالنسبة يعني للخلاف الذي حصل بين انه من يريد الوحدة الفورية وعلى رأس هؤلاء الرئيس السابق علي سالم البيض ومن يريد الوحدة التدريجية على مدى عشر سنوات العديد من قيادات الحزب كنت حضرتك بينها وصل العديد من المشاكل الى حد التأزم حضرتك شخصيا حتى تعرضت لاعتراض موكبك لمحاولة اغتيال حصل تأزم من الجانبين وصلنا إلى الحرب في الواقع ولكل طرف كل التبريرات كما يذكر كل الكتاب.
حول أسباب الوصول إلى الحرب أنا سؤالي هل الحرب كانت معدة سلفاً برأيك مهما كان السبب هل وصلنا إلى الحرب لأنه كان ينبغي أن نصل إلى الحرب أو انه فعلاً في لحظة معينة لم يكن هناك بد من الحرب وانه حصلت لأنها كان يجب أن تحصل .

العطاس: أعتقد بل أجزم أن الإخوان في صنعاء كانوا يعدوا للحرب لإقصاء الجنوب من الوحدة والمؤشرات كثيرة
سامي كليب: مثلاً؟
العطاس: محاولة اختراق جيش الجنوب
سامي كليب مثلاً إعطيني مثل
العطاس: اخترقوا كثير من الشخصيات
سامي كليب :إعطيني مثل لانه لكي لا يبقى الكلام هكذا
العطاس :اخترقوا مثلاً قائد المحور الغربي
سامي كليب :شو كان اسمه؟
العطاس :المثنى مساعد .. شفت كيف . الذي هو في العند في منطقة العند
سامي كليب :قبل الحرب ؟
العطاس :قبل الحرب
سامي كليب لذلك سقطت العند بسهولة يعني تقريبا؟
العطاس :بسهولة نعم وأنا بالمناسبة نبهت لهذا أثناء الحوار
سامي كليب لمن نبهت؟
العطاس :نبهت لعلي البيض ولوزير الدفاع لما حصلت لي حادثة أثناء الحوار وبعد إنجاز وثيقة العهد والاتفاق بدأنا نعقد سلسلة اجتماعات لمجلس الوزراء من شان استعادة . فعقدت اجتماع في عدن في مارس لمجلس الوزراء والاجتماع القادم في ابريل في تعز فذهبت في تعز قبل أن أذهب إلى تعز تحدثت مع قائد المنطقة هذا مثنى مساعد الذي هو الطريق تمر في منطقته فطلبت منه أن يؤمن المنطقة لأن الجو متوتر وإذا حدث شيء يعني بيتوتر الوضع . مش خائف على نفسي، ولكن الوضع بيتوتر.
فقال لي سأعمل كل الترتيبات وسأحرس الطريق بشكل جيد يعني ويعرف قلت له: أنا شوف أتحرك بعدد قليل من الجنود دائماً يعني وفعلاً تحركت من عدن ووصلت إلى تعز الحمد لله بسلام ولم أشاهد أي إجراء بسيط عمله هذا الرجل شفت كيف ؟.
سامي كليب :طيب هذا اختراق كان في غيره؟
العطاس : يعني أنا أعتقد هذا دليل كبير ان الاختراق موجود يعني راحوا يغروا كثير من القيادات لشراء بعض الأسلحة وبعض الوسائل المرتبطة بالأسلحة لإبطال مفعول هذه الأسلحة ودفعت مبالغ كبيرة بعضها كشفت وتم الاعتراض عليها وتم الاحتجاج عليها
سامي كليب :مثلا إعطيني مثل عليها ؟
العطاس : يعني كثير الحالات بعض التجهيزات خاصة بالمدفعية خاصة بالصاروخية خاصة بهذه الأشياء يتم صرف مبالغ كبيرة لتسرق وكشفت قضايا كثيرة من هذا وبعضهم بلغوا
سامي كليب : من مثلاً؟
العطاس: بلغوا لا أذكر الأسماء العسكريين لكن أذكر بلغوا بعض العسكريين ان في هناك محاولات لإغراء بعض الناس بالفلوس ليسرقوا بعض هذه الآليات كله لإضعاف قدرة اليمن الجنوبي . إيجاد خلافات.
سامي كليب : ولكن على المستوى العسكري انتم بالمقابل كمان كنتم بتعدوا نفسكم عسكريا يعني
العطاس : لا بنعد . الجنوب كان قواته متماسكة
سامي كليب :لا لا ولكن حصلت أشياء مثلاً كانت تتناقض مع مبدأ الوحدة إذا ما اعتمدنا على بعض
العطاس : لما تأزم الوضع في 94 بدا كل طرف يعد صحيح
سامي كليب : حتى قبل 94 يعني مثلاً انا اعتمدت على بعض الشهادات التي سربها المؤتمر ومنشور جزء منها في كتاب للزميل فيصل جلول في اليمن الثورتان الجمهوريتان الوحدة .. يعني مثلاً وثيقة تعود إلى عام 17 / 2 / 93 يعني في بداية العام 93 فيها توقيع وزير الدفاع الاشتركي هيثم قاسم طاهر ورجل الأعمال الجنوبي أحمد بن فريد الصريمة يمول بموجبه وزير الدفاع كل المتطلبات والاحتياجات بما في ذلك معدات وآليات وسيارات نقل إضافة إلى مائة وخمسين مليون دولار بعدين في شركة طيران الجنوب على ما يبدو استأجرت طائرة أوغندية لنقل معدات وحين قيل لها يجب أن تأتي بتصريح من الحكومة المركزية يعني من الشمال عملياً من صنعاء بالأحرى رفضت يعني بعض هذه الوثائق الموجودة في الواقع حول تدريبات عسكرية وحصول على آليات
العطاس: أنا أقول لك نميز بين نقطتين النقطة الأولى انه كانت في خطة ما قبل الوحدة وقبل وصولها مع الوحدة، وفي شهادات بما فيها شهادة الشيخ عبدالله بالنسبة الجنوب لم يكن عنده هذه الخطة عنده نوايا طيبة نحن لما تأزم الوضع في 93 و94 بدأ الجنوب فعلاً يأخذ احتياطات وهذا الذي أشرتم إليه من جملة الاحتياطات الذي بدأ الجنوب يتخذها لكن لم يكن عنده قرار بالحرب .
سامي كليب : طيب في91 مثلاً في يوم تنصيب الرئيس علي عبدالله صالح قمتم بعصيان مدني على مايبدو 17 يوليو 91 في تعز وافقت ذكرى 13 لتولي صالح الحكم لأنه كان في كمان من قبلكم
العطاس : هذا في 92 وليس 91
سامي كليب : 92
العطاس : في 92 هذا تمت المظاهرات في تعز بسبب ارتفاع الأسعار وقاموا المتظاهرين خرجوا يتظاهروا كان الرئيس علي عبدالله صالح يريد أن يقمعهم بالقوة وطلب مني إخراج  الأمر بإخراج قوه عسكرية كرئيس وزراء رفضت
سامي كليب: كل طرف في الشمال والجنوب كان قد بدأ يحشد قواته وكل طرف كان يصافح الآخر بيد من حرير بينما اليد الأخرى على الزناد ولعلا حيد أبو بكر العطاس حين ينظر اليوم إلى صور زعيمي الشمال والجنوب علي عبدالله صالح وعلي سالم البيض كان يتوقع أن تهتز الوحدة ولكنه ككثير من قادة البلاد ربما لم يعتقد يوماً أن الحرب ستندلع بتلك السرعة وستقضي على الحزب الاشتراكي وجيش الجنوب بتلك السرعة أيضا فلماذا خسر العطاس ورفاقه تلك الحرب ؟
العطاس: في 94 خسرنا الحرب لأنه لم تكن أصلاً الحرب خيار لنا لو كانت الحرب خيار عند النظام في الجنوب أثناء أزمة 93 و 94 لرد الجنوب على الحرب يوم 27 إبريل اليوم الذي توجهت مدافع السلطة لضرب القوات المرابطة في الشمال ممثلة باللواء الثالث في عمران عندما ضرب هذا اللواء وعندما ألقى فخامة الأخ الرئيس خطابه في ميدان السبعين في 27 ابريل والذي حرض فيه على الجنوب كان هذا هو اليوم .
لو كان عند الجنوب خطة للحرب هو اليوم اللي رد فيه ولو ردوا في ذلك اليوم لكسبوا الحرب.
سامي كليب : حين تقول اسمح لي .. فخامة الرئيس تعترف به رئيساً لكل اليمن بما في ذلك الجنوب
العطاس: أنا أحترمه كشخص يعني وحقيقة هو رئيس الجمهورية العربية اليمنية ورئيس اليمن الموحد في 90م إلى 94 بعد 94 هو رئيس قسري على الجنوب وأنا أستغرب على الوضع الدولي والعالم الحر الغربي ساكت وهو يشوف.
سامي كليب :طيب خلينا نحكي عن الوضع الدولي حين قامت الحرب وخسرتموها هل كان فيه دول ساهمت في خسارتكم للحرب هل أوهمتكم بعض الدول كما قيل في الكثير من التصريحات في الواقع في الكثير من المقابلات وحضرتك رديت على بعضها انه في بعض الدول مثلا غررت بكم بما في ذلك الامريكيون بلحظة معينة مثلا أقنعوك شخصيا انه نحن إن بقيت الوحدة أو حصل انفصال بالنتيجة آخر همنا يعني ؟
العطاس: لا  أنا اعتقد لم يدور الحديث بيني وبين الامريكان بهذا الشكل مطلقاً مانا داري منين هذا الكلام جاء لكن
سامي كليب : موجود الكلام على ما يبدو لقاء بينك وبين على ما أعتقد اما السفير الامريكي أو نائب وزير الخارجية آنذاك
العطاس: أنا التقيت نائب وزير أو مساعد وزير الخارجية والسفير الامريكي في 94 عندما وقعنا وثيقة العهد والاتفاق بالأحرف الأولى في عدن وقلنا ان اليمن تقسم إلى أقاليم من أربعة إلى سبعة أعيد نشر الوثيقة في صحيفة الثورة وشطبت العدد  فكانت تريد يعني كأنها تريد إقليمين فأنا تحدثت مع السفير الامريكي قال لي يمكن ان هذا وارد وممكن نعمل فيه إذا أنتم توافقوا نعمل عليه على أساس نوع من الاتحاد الفدرالي بين الاقليمين شمال وجنوب بالنسبة لنا والامريكان حقيقة يهمهم انه ما تكون الحرب تتوسع وتنتشر في الجنوب الامريكان قالوا لي انه انتم اذا تريدوا حرب يجب أن توقفوا تقدم الشمال في الحرب والأخطاء الذي ارتكبوه الاخوان في الجنوب هي التي أدت الى الفشل
سامي كليب : الدور الامريكي لا يزال حتى اليوم غير معروف التفاصيل تماما في حرب عام 94 في اليمن ولكن الوثائق تذكر أن روبرت بيليترو نائب وزير الخارجية الامريكي السابق كان في دمشق ومنها اتصل بحيدر أبوبكر العطاس وهو في المستشفى وتمنى عليه الاتصال بالمسؤولين في صنعاء للاتفاق على التهدئة وأبلغه انه هو نفسه سيزور العاصمة اليمنية قريبا فماذا حصل ؟
العطاس: انا اتصلت فعلا بالرئيس علي عبدالله صالح وبنائب الرئيس علي البيض ولكن دون جدوى وبعدين
سامي كليب :شو قال لك الرئيس علي عبدالله صالح آنذاك؟
العطاس : علي عبدالله صالح قال لي اللواء الثالث بيقوم بانقلاب قلت له هذا لا يعقل شفت كيف وعلي البيض قال لي هذا صاحبك
سامي كليب : الرئيس علي عبدالله صالح قال سنقضي عليه ؟
العطاس : قال لي هذا انقلاب والانقلاب معناه سيقوم ضده متعود أصلاً على الانقلابات هناك يعني
سامي كليب :وعلي سالم البيض قال هذا صاحبك علي عبدالله صالح؟
العطاس : علي عبدالله صالح بالنسبة لأنه أنا كنت في أيام الوحدة كنت ...
سامي كليب : شو كان رأي الامريكان لما اتصلت فيهم ؟
العطاس : أنا بعدين التقيت مع الامريكان الامريكان هما طبعاً رأيهم ما يجري غلط لكن لا يريدوا اشتعال الحرب يريدوا أن يعالج بشكل صحيح لكن وجدو هم ان علي عبدالله صالح يتقدم عسكرياً وأوهمهم انه سيدخل عدن خلال يومين وقال بيليترو اذا انت خلال يومين الوضع بينتهي لكنه ما دخل خلال يومين وانا قلت لهم هل معنى ذلك انكم اعطيتوه الجرين لايت (الضوء الأخضر) فقال لي إذا بيدخلوا خلال يومين وبيحس الوضع فقلت ما دخلش خلال يومين وهذا حديث خلال الحرب دار بيني وبينه
سامي كليب : فيه كلام لعبد الكريم الإرياني وزير الخارجية السابق بحديث لصحيفة السفير اللبنانية يقول انه السفير السابق في صنعاء قال لك قال لحيدر ابوبكر العطاس: نحن تهمنا مصالحنا في الشمال والجنوب وما دامت هذا المصالح لم تتعرض للضرر مع الوحدة أو من دونها فإن زوال الوحدة أو بقائها أمر لا يهمنا.
العطاس : هذا كلام غير صحيح تماما لم يحصل هذا الكلام من قبل السفير الامريكي لي ابداً هنا يريدوا ان يقولوا كأنه الامريكان أوهمونا انه فيه . انا من اليوم الأول كنت في أمريكا شعرت ووجهت سؤال لبيلترو وقلت لهم انتم اديتو الضوء الأخضر لعلي عبدالله صالح بالنسبة لنا وانا التقى بي أحد الامريكان هناك قالوا الامريكان عندهم موقف منكم نتيجة للمشاكل القديمة يعني بالنسبة وبالتالي مهمتك هنا ستكون صعبة وفعلاً كانت صعبة حقيقة أثناء الحرب لإقناع الامريكان لموقف ضاغط هما كانوا يعرقلوا قرارات مجلس الامن . الامريكان كانوا يعرقلوا
سامي كليب : ولكن قبلوه في نهاية الأمر
العطاس : ولكن قبلوه وأهم قرارات صدرت القرارات أهم ما صدر في القرارات أنها لا تقر الوحدة بالحرب
سامي كليب : برأيك انه الرئيس علي عبدالله صالح كانت علاقته أصبحت جيده معهم يعني؟
العطاس : نعم كانت جيده في ذلك الوقت مع الامريكان وقدم لهم كل ما يريدوه يعتقدوا ان علي عبدالله صالح يعني رجل ممكن يحسن العلاقات مع أمريكا ومحاربة الإرهاب
سامي كليب : طيب الإرهاب يضرب كل الدول العربية مش مهم ولكن أذكر الرئيس علي عبدالله صالح حين ذهب إلى أمريكا ومعه وفد من قادة المعارضة أيضا قال في الكونغرس الامريكي كلام لصالح فلسطين والعرب لا يقوله أي زعيم عربي.
العطاس : ممكن أن تقول أي كلام . الكلام ليس محرماً . فيه كثير يقول كلام كثير  ولكن يفعلوا أفعال أخرى يعني الآن علي عبدالله صالح يتوسط لقضية فلسطين يريد يحل بين غزة و  لماذا لا يتوسط بين الجنوب والشمال
سامي كليب : وحتى لم يقم أي علاقة مع إسرائيل حتى الآن رغم أن الجوار العربي ما قصر
العطاس : مش شرط اذا كان يريد مع أو يريد يحل القضية الفلسطينية هي قضية سياسية كمان هي قضيه عنده على بعد أمتار منه في الجنوب وتحفظ له مكانته وتحفظ له مستقبله وتحفظ له انه يعني يأخذ مكانته التاريخية ويقدم خدمة لشعبه حقيقة أما أي شعب لا يمكن الشعب في الجنوب رافض وهو يعرف انه رافض
سامي كليب : اسمح لي بالسؤال يعني كلامك مره تحترم الرئيس وتقدره ومره .. انت اليوم قلي بشكل واضح مع الرئيس أو ضده ؟
أنا ضده سياسياً كشخص يعني أحترمه لكن ضده سياسيا في السياسة التي ينتهجها وبالذات في الجنوب
سامي كليب: وقعت الحرب .. طغت لغة المدافع على منطق السلام .. اعتقد كل طرف وانطلاقاً من حساباته الخاصة أنه سينتصر، فالحزب الاشتراكي ظن لوهلة أن التدخل الدولي سيمنع تقدم الشمال والرئيس علي عبدالله صالح خاطر بأن استمر في الحرب رغم المطالب الدولية بوقفها فربح الرهان والمخاطرة، ووضع الجميع أمام الأمر الواقع حينها وفي لحظة عسكرية وسياسية غير مناسبة أعلن الزعيم الجنوبي علي سالم البيض قراره المفاجئ بالانفصال ومذ ذاك صار يقال ان حيدر أبوبكر العطاس لعب دوراً في الانفصال ووصل البعض إلى حد اتهامه بأنه رأس الأفعى ومهندس الانفصال رغم أنه لم يكن في البلاد آنذاك
العطاس: أنا كنت في أمريكا عندما أعلنت هذه الخطوة وأعتقد كان فيه ضغط على علي البيض كما فهمت أخيرا انه يجب أن يعلن شيء لأن الناس يحاربوا تحت أيش من راية
سامي كليب : ضغط من مين؟
العطاس : من القيادات العسكرية يحاربوا على تحت أي راية واعتقدوا انه هذه الخطوة باتكون خطوة دفاعية لإيقاف الحرب لكن كان الإعلان متأخر تماماً وبالتالي فقد معناه
كما وصف البعض ايديولوجياً وسياسياً وجغرافياً وتاريخياً خطأ .. هو كان عسكرياً خطأ بعدما كان قد وصلوا إلى مشارف عدن انت تعلن الانفصال فيعني كان وهذا دليل انه لم يكن الانفصال قرار لم يكن الحرب قرار النظام في الجنوب أبداً كان يريد أن يعالج القضية في إطار الوحدة لتصحيح مسار الوحدة
سامي كليب  : استشارك قبل القرار؟
العطاس  : لا أنا ما استشارني أنا كنت في أمريكا
سامي كليب :ولا أي اتصال حصل بينك وبينه ؟
العطاس : حصلت اتصالات
سامي كليب :قال لك انه سيعلن الانفصال ؟
العطاس : ما قال لي انه سيعلن الانفصال لكن فيه رأي بالنسبة للموضوع فأنا كنت ضد انه يعلن بعد ما قد كثير من المناطق سقطت أنا قلت حقيقة للاخوان
سامي كليب : اسمح لي فقط كنت ضد انه يعلن انه تقدمت القوات الشمالية كثيراً باتجاه الجنوب يعني فقط لأنه سقطت عسكريا
العطاس: لا  لأنه لو كان فيه مناقشة لقضية الانفصال كانت ستتم بدري لكن الآن وانت.
سامي كليب : يعني انت كنت ضد الانفصال أو معهم بلحظة معينة؟
أالعطاس : نا كنت ضد الانفصال
سامي كليب : حتى بعد بداية الحرب؟
العطاس : لا بعدين لما انت أقنعونا الاخوان انه هذا دفاع هذه خطوة دفاعية وبالتالي لا يمكن إلا أن نستخدم كل وسائلنا الدفاعية فاضطريت وخرجت والتقيت بالأخضر الابراهيمي
سامي كليب : وأصبحت مع الانفصال؟
العطاس : وأصبحت مع الانفصال بكل تأكيد وأصبحت من قائمة الستة عشر
سامي كليب : صحيح المغضوب عليهم
العطاس: المغضوب عليهم وما زلت مغضوب عليا إلى الآن
سامي كليب : ولكن صدر عفو
العطاس : صدر عفو يعني نحن نريد أن نلغي القضية كلها إذا فيه هناك جدية حقيقية حقيقة يجب أن تلغى الفتوى اللي كانت غطاء لهذه الحرب علي عبدالله صالح اخذ فتوى شرعية .
سامي كليب : إسمح لي . أنا لست بصدد دفاع عن الرئيس علي عبدالله صالح مع احترامي لشخصه ولكن انه هو قام بخطوات .. يعني العفو وهو على ما يبدو رمم بيتك وبيت علي سالم البيض قيل ذلك حصل اتصالات معك حضرتك قبلت الانفصال وأصبحت رئيس حكومة الانفصال وأعلن الانفصال ودخلتم في حرب يعني بغض النظر عن السبب والنتائج وما إلى ذلك طيب شو الخطوة التي قمتم باتجاه مقابل هذه الخطوات التي قام بها باتجاهكم ؟
العطاس: نحن أولا علي عبدالله صالح لم يرمم أي بيت لي وبيتي ملكي في عدن كنت حقيقة أريد أن أعرض بعض الصور ولكن ما فيش داعي .. يعني ساحة حرب متروك ساحة حرب حتى الكهرباء الوايرات البلكس منزوعة وفيه صور عندي موثقة وما زال خراب أما البيت اللي يقال من وقت إلى آخر انه رممه هو يشيعوا ان العطاس جاي بيته يرمم كله لاستقطاب الرأي العام الداخلي فهذه فعلا غير صحيحة كلها
سامي كليب : بس انا فهمت ان ترميم البيت كان محور حديث مره بينك وبين الرئيس
العطاس : لا ابداً مش هذا الذي كان الحديث كان موضوع ثاني
سامي كليب : بيت عدن ؟
العطاس: لا أرض في المكلا منحت لي أرض في المكلا قطعت أرض على أساس أن ابني فيها بيت انا ما عنديش بيت في المكلا وبعدين أخذ هذه الأرض وطلب من الدفاع ان يبنوا عليها فاتصلت به يعني لماذا؟ قال لي تعال وانا اديك اياها هي واللي فوقها قلنا له انت اللي اخذت البلد كلها ماعد يحتاش
سامي كليب : س رجعت اخذتها او لا ؟
العطاس : بسبب انه كان في أحد زيارات في أبوظبي واتصل بي السفير قال لي الرئيس بايجي إلى أبوظبي ويشتيك تحضر اللقاء فقلت له أنا خارج أبوظبي انا ما عنديش طائرة خاصة اتحرك فيها شفت كيف بالنسبة للموضوع والرئيس بايجي بكرة وبا يسافر انا اذا انتم فعلاً كنتم جادين باننا نلتقي بالرئيس كنتم تكلمونا قبل كم يوم نحضر انفسنا رجع من أبوظبي مباشرة للمكلا وأعطاهم أمر بناء نادي ضباط على هذه الأرض فقلت له مزيد من الأندية للضباط ومزيد من الاهتمام بالقوات المسلحة
سامي كليب : طيب اليوم سيد حيدر أبوبكر العطاس بعد أن أصبحت أو كنت رئيساً لأول حكومة للوحدة وشرف كبير طبعا لرجل مثلك ثم أصبحت أحد الانفصاليين الستة عشر ورئيساً لحكومة الانفصال هل تشعر بالندم على موقف الانفصال ؟
العطاس : لا والله ما شعرت أبداً أنا الآن أعتقد انه قمنا بخطوة دفاعية شفت كيف أسيء فهمها والخطوة تهدف إلى إعادة ترتيب الاوراق .. احنا وقعنا في الخطأ عند إعلان الوحدة خطأ تاريخي حقيقة في الدخول للوحدة أردنا تصحيح في إطار دولة الوحدة قامت الحرب والحرب قامت على وثيقة العهد والاتفاق ولأنها قد كانت مخططة فقامت على وثيقة العهد والاتفاق كل المحاولات اللي تمت لعرقلة بناء دولة الوحدة وإقامة وحدة حقيقية يعني قامت لهذا الوضع المأساوي
سامي كليب : إذا غير نادم على قرار الانفصال؟
العطاس : أنا لست نادماً على أي قرار اتخذته يعني لأن لكل قرار كان فعلاً أسباب وظروف.
اسمي كليب : اسمح لي فقط لن أدخلك بالحديث عن أشخاص ولكن لا بد من ذكر بعض الأشخاص الذين كان لهم دور في إقصاء الحزب الاشتراكي وفي الحرب أيضا التي يعني هزمتم فيها بفضل مساعدتهم أيضا مثلاً الشيخ عبد المجيد الزنداني الزعيم الإسلامي كان رئيس مجلس شورى الإصلاح وشخصية له وزن وكان نائب لرئيس الجمهورية في مرحلة معينة او بالمجلس الرئاسي على الأقل يعني ما كان دوره ؟
العطاس : دعم الحرب كان يقف ضد الحزب الاشتراكي اليمني وبالرغم انه بدأنا لقاءات وحوارات مع الشيخ عبد المجيد وبدأ يتفهم شيئ لكن عندما نشبت الأزمة بدأ التجنيد تجنيد كل القوى مع الاتجاه الذي يتبناه الرئيس علي عبدالله صالح وبالتالي من جملتهم الشيخ عبد المجيد جند للهجوم على الجنوب وكوفئ بعدها بأنه عضو مجلس الرئاسة لعدة شهور وبعدين غيروا الدستور كله ومجلس الرئاسة الى رئيسها .
سامي كليب : كنت معجب به الشيخ عبدالمجيد الزنداني ؟
العطاس : والله كانت في حوارات طيبة بيني وبينه وخاصة عن الاعجاز العلمي .
سامي كليب : لأنه هو قال بالحرف صرح انه حضرتك قلت له في بعض اللقاءات يا أخي اصبحنا نوزع أشرطتك في الحزب الاشتراكي؟
العطاس : حقيقة كانت بعض الحوارات الموضوعات التي تناولتها الحوارات كانت ممتعة مع الشيخ عبدالمجيد.
سامي كليب : ولكن قلت له هذا الكلام أم لا ؟
العطاس : انا اذكر ربما يعني قلت هذا الكلام بالذات عن الاعجاز العلمي لكن كان له اشرطة قبل الوحدة كان يهاجم الوحدة ويهاجم النظام ما كان يريد الوحدة .
سامي كليب : طيب عبد الملك المخلافي القيادي الناصري وكان أمين عام الحزب الوحدوي الناصري ما كان دوره؟
العطاس : والله حقيقة مواقف الاخوة اليمنيين مع احترامي لهم كثيراً تتغير بسرعة والسلطة وتاثيراتها تلعب دور سلبي رغم المبادئ ورغم الأهداف تغطى مثلا بعض الأحيان .. مثلا الانفصال يغطى بانه لا احنا نريد الوحدة الوطنية لكن ما يتكلم بالمقابل مثلا لها معادلة لها جزئين ما يتكلم عن الظلم والمشكلة والاقصاء الذي حدث للجنوب.
سامي كليب : على شان نوفر عليك الحديث ما كان دوره سلبي او ايجابي ؟
العطاس : انا اعتقد سلبي .
سامي كليب : كان مع السلطة ؟
العطاس : أعتقد يعني .
سامي كليب ك الشيخ عبدالله الاحمر ؟
العطاس: أوه لا هذا كان الرئيس قال لي هو اللي دفع بالحرب .
سامي كليب : الرئيس علي عبدالله صالح قال لك انه الشيخ عبدالله هو اللي دفع الحرب ؟
سامي كليب : علي عبدالله صالح قال الشيخ عبدالله هو اللي دفع الحرب وكان هو اللي قال وضع اسمك في قائمة الستة عشر انا ما كنت اريد ان اضع اسمح قلت له اسمي مع الأسماء الأخرى كلها مع الجميع رحمة.
سامي كليب: أدوار كثيرة وشخصيات كثيرة عرفها اليمن في خلال الوحدة ثم الحرب فالانفصال فالوحدة .. غاب البعض وغيب البعض الآخر واختار عدد من قادة الجنوب النفي الطوعي إلى دول الخليج هرباً مما بعد الحرب ومنذ ذاك يعيش الزعيم الجنوبي السابق علي سالم البيض في الخليج واستقر في سلطنة عمان وسرت شائعات كثيرة مؤخراً تفيد بأن الكويت عرضت استضافته بعد ان تعرض لمضايقات في السلطنة فما هي حقيقة ذلك؟
العطاس : غير صحيح .
سامي كليب :هو باقي في عمان ؟
العطاس : باقي نعم في عمان هذا غير صحيح .. الآن منزلين في أحد مواقعهم انه أنا رحت قبل أسبوع عند علي البيض ورفض استقبالي .. غير صحيح وانه فعلا في محاولة لتشكيل حكومة في المنفى كله كلام غير صحيح .
سامي كليب : متى التقيت به آخر مرة علي سالم البيض ؟
العطاس : والله أكثر من سنة.
سامي كليب : وما سبب الانقطاع ؟
العطاس : والله ما في شيئ تواصل حقيقة .
سامي كليب : بس اليوم في وضع الجنوب يفترض انه


أرسلت في الأثنين 13 أبريل 2009 صفحة للطباعة  صفحة للطباعة      أرسل هذا المقال لصديق  أرسل هذا المقال لصديق

 


 

تقييم المقال
المعدل: 5
تصويتات: 2


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
ردئ


خيارات

إسمك:


الموضوع:


تعليق:

_HTMLNOTALLOWED

الحقوق محفوظة لدى صوت الجنوب 2005-2008م