القرآن الكريم - الرئيسية -الناشر -دستور المنتدى -صبر للدراسات -المنتديات -صبر-صبرفي اليوتيوب -سجل الزوار -من نحن - الاتصال بنا -دليل المواقع -

مقالات

مع الشرعية ولكننا ضد الإرهاب - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

" التاريخ يعيد نفسه" احداث التاريخ تظهر في المرَّة الأولى في شكل مأساة، وفي المرَّ [ ... ]


مناوئ المجلس الانتقالي : معارضة ام ثورة مضادة ؟ - بقلم - عبده النقيب

article thumbnail

علمتنا دروس الماضي ان ليس كل من يعارض سيئ بل ان بعضهم هم الأكثر نقاء من الشرفاء الذ [ ... ]


اليوم يومك ياجنوب:

article thumbnail

ألف ألف مبروووك لشعب الجنوب العربي اعلان قيادته الموحدة والتهاني الخالصة لرئيس و  [ ... ]


الحقيقة المُرة صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك
مقالات - صفحة /أحمد الحسني
نشرها صبرنيوز - SBR NEWS   
الأربعاء, 04 فبراير 2009 10:49
صوت الجتوب/2009-02-04
بقلم / أحمد عبدالله الحسني
ظهر الحق وزهق الباطل هل بعد ان قرأنا مشروع القيادة التي تسمي نفسها بالتاريخية من يجرؤ على اتهام تاج بانه يخون الناس بالباطل وانه يفتري على الناس كذبا وانه يقصي الاخرين وانه يسعى الى حكم الجنوب بالحديد والنار وانه
يريد ان يفرض رايه وانه يمارس الشمولية وانه خطر على الديمقراطية من تلك المفردات الكثيرة والاتهامات الباطلة ؟

لقد قلنا في اكثر من بيان وفي اكثر من مقال ومقابلة ان الهجوم على تاج سببه تمسك تاج بسقف الاستقلال ورفضه لمشروع اليمننة لكن كثيرين لم يستطيعوا بل لم يمتلكوا الارادة ان يتصدو للحقيقة كما هي دون تضليل ودون تزييف واستمروا في تمجيد رموز تلك القيادة المسماة بالتاريخية زورا وبهتانا ونسبوا لها ما ليس فيها وحملوها كذبا ادعاء النضال من اجل الاستقلال ومن اجل الجنوب وبعضهم بحسن نية ومحكوم بعدم القدرة على تصديق ان يتحول من رسم له في مخيلته صورة الفارس الهمام الوطني الغيور على الجنوب واهله الى داعية الى طمس الهوية الجنوبية وداعية الى شرعنة الاحتلال اليمني لبلادنا وبعضهم قام بذلك عن فهم واقتناع بمشروع اليمننة وقناعة بالاحتلال وافضليته على الاستقلال لكنه استخدم اسلوب التضليل والتزوير والخداع حتى يتم تمرير الكذبة الكبرى على الشعب وعلى الناس البسطاء من مناضلينا الوطنيين. واليوم وبعد ان ظهر الحق وزهق الباطل ماذا عساهم يقولون وبأي التهم سيقذفون تاج ؟ شخصيا ومن خبرتي الطويلة ومن تجارب الحركات التحررية في كل العالم اتوقع ان يستمر الهجوم على تاج وان يأخذ اشكال مختلفة اشد عنفا وكما حصل لكثير من الحركات التحررية في مثل حالات مشابهة للحالة الراهنة التي يمر بها تاج وتمر بها حركة التحرر الوطني الجنوبية مثل التغريخ والانقسام والخروج على القيادة والتمرد وادعاء الشرعية والخ الخ حتى يتمكنوا من تمرير مشروع اليمننة وضرب مشروع الاستقلال في مقتل فهل سيكون لهم ذلك؟ مرة اخرى اقول ان التجربة الطويلة والخبرة المكتسبة تقول انهم لكي يكونوا قادرين على فعل ذلك عليهم ابادة شعب الجنوب العربي كله وهو المستحيل عينه لان تاج قد اتقن واجاد صنع اسلوب نضالي غير مسبوق ونجح في جعل الجماهير هي نفسها تصيغ مفردات نضالها وتحدد مضامين كل مرحلة وهي التي تحتفظ لنفسها بادارة الصراع مع الاخر وهي التي تقرر سقف اهدافها وغاياتها وبرع تاج بشكل غير مسبوق في اتباع اسلوب المكاشفة والشفافية في كل ما يتعلق بالشأن الوطني العام فلا مكان للقرارات المدبرة في الخفاء ولا مكان للقرارات المهربة بليل ولا تضليل ولا خداع للناس بل وضوح كامل وشفافية مطلقة . والسؤال الملح الان هو من اعطى الحق لهذه القيادة المسماة بالتاريخية ان تلغي هويتنا وهوية وطننا وتاريخ امتنا وشعبنا ؟ ومن اعطاها الحق لتلحق وطننا وشعبنا ببلاد اخرى وتعتبر وطننا اقليم ثالث في بلد من ثلاثة اقاليم وتهب ارضنا وثرواتنا للمحتلين اليمنيين؟ من اعطاهم الحق في ابقاءنا اقلية وتشريع الاغلبية للمحتلين والى الابد بدعوتهم لاعتماد مجلس نواب من 301 كما هو في ظل الاحتلال اليمني هذه الايام ؟ واي وقاحة هذه التي امتلكوها ليعلنوا هذه الجزئية الخطيرة ؟ لا اعتقد اني قرأت عملا مشينا كهذا لا من قبل عملاء الاحتلال النازي في فرنسا اثناء الحرب العالمية الثانية ولا من قبل الاحتلال الاسرائيلي في فلسطين ؟ ولا في العالم كله . مع كل ذلك فاننا نقر بفضل هولاء القادة بان نشروا رأيهم ومقترحهم ومشروعهم وهو ما كانوا يخفوه سابقا وهذا في حد ذاته عمل وفعل ايجابي يحسب لهم وعليه نشكرهم . وختاما اسمحوا لي ان استخدم كلمات سماحة القائد سيد المقاومة السيد حسن نصر الله( والله لو جاء الكون كله) لما استطاع ان يفرض علينا اليمننة والاستعباد والاذلال ... 

الأمين العام للتجمع الديمقراطي الجنوبي (تاج) 

آخر تحديث الأربعاء, 04 فبراير 2009 10:49